همسة شرقية

تألقي وكوني الأجمل

الجمال

طريقة معرفة نوع البشرة

ربما أهم خطوة و أهم مرحلة من مراحل العناية بالبشرة هي معرفة نوعها للتعرّف على خصائصها و على المستحضرات التجميلية المناسبة لها و مدى حساسيتها تجاه هذه المستحضرات. يعتبر الجلد أكبر عضو من أعضاء الإنسان، يجي عليك الاعتناء بصحته تماماً مثلما تعتني بصحّة قلبك و رئتيك و غيرها من سائر الأعضاء.

 

استخدام بعض المستحضرات اللتي تساهم في التخلص من الدهون الزائدة على البشرة قد تكون إشارة إلى جسمك لإنتاج المزيد من الزيوت الطبيعية للتخلص من الجفاف مما يكسبك بشرة دهنية، و على العكس من ذلك استخدام مستحضرات الترطيب بشكل مفرط قد يؤدي إلى تقليل إنتاج الزيوت الطبيعية مما قد يؤدي إلى جفاف بشرتك، لذلك يتوجب عليك معرفة نوعية بشرتك و خصائصها من أجل استخدام المستحضرات المناسبة لموازنة افراز الزيوت و الحفاظ على إشراقة بشرتك و صحتها.

ما العوامل اللتي تدخل في تحديد نوع البشرة؟

-الجينات – أكبر عامل هو الجينات اللتي ورثتها من والديك
-المناخ – الانتقال إلى بيئة جديدة قد يغيّر نوع بشرتك تأقلماً مع البيئة الجديدة ربّما للأفضل!!
-الهرمونات – أي تذبذب في مستوى الهرمونات قد يؤثر على صحّة البشرة، كما هو الحال خلال فترة الحمل
-التغذية – نوعية الغذاء اللذي تتناوله يؤثر سلباً أو إيجاباً على مستوى نضارة بشرتك
-نظام العناية بالبشرة – إذا كنت تتبع/ين نظام خاطئ للعناية بالبشرة قد يفقد بشرتك التوازن المطلوب و يفقدها حيويتها

كل شخص منا له نوعية بشرة تميزه عن غيره، لكن هنالك خواص من خلالها يمكنك معرفة ما نوعية بسرتك أو على الأقل ترجيح أي نوع هو الأقرب إلى بشرتك، بشكل عام هنالك ثلاث أنواع للبشرة: دهنية، عادي، جافة، حسّاسة. هنا طريقتان بسيطتان لتحديد نوع بشرتك:

١- الطريقة الأولى:

استعملي منظّف بشرة معتدل و امسحي بشرتك به بلطف، بعد استعمال المنظّف لا تستعملي أي مستحضرات ترطيب و اتركي بشرتك على الحالة اللتي هي عليها لمدّة ٣٠ دقيقة. بعدها حاولي أن تنظري في المرآة إلى منطقة الذقن و الجبهة و الأنف و الخدود بحثاً عن أي لمعان، بعدها اتركي بشرتك لمدّة ٣٠ دقيقة أخرى، في حال أحسست بأن البشرة جافّة و مشدودة عند إعطاء أي من تعابير الوجه كالابتسامة فهذا يعني أنّ بسرتك جافة، في حال كان هنالك لمعان ملحوظ في منطقة الأنف و الجبهة فإنك تمتلكين بشرةً عادية، أمّا في حال كان هنالك لمعان في مناطق الخدود و الجبهة و الأنف فهذا دليل على أن بشرتك دهنيّة، في حين أنَّ ظهور بعض الاحمرار يعتبر مؤشراً على أنّ بشرتك من النّوع الحسَّاس.

٢- الطريقة الثانية:

تعتبر الطريقة الثانية الأسرع بين الطريقتين، و غالباً هي طريقة ممتازة جداًّ للتفريق بين مختلف أنواع البشرة الجافة و الدهنية. استعملي مناشف ورقية مخصصة لامتصاص الزيت من البشرة و ربِّتي بالورق على مختلف مناطق وجهك، ضعي الورقة باتجاه مصدر إضاءة، إذا كان الزيت الظاهر قليلاً جداًّ هذا يعني أن بشرتك جافة، في حال ظهر الزيت في منطقتي الجبهة و الأنف فإن هذا يعني أن بشرتك عادية، أمّا في حال كانت كمية الزيت اللذي امتصته الورقة كثيراً فهذا يعني بأنّك تمتلك بشرةً دهنيّة.

لمحة عامة عن كل نوع من أنواع البشرة:

١- البشرة الجافة: ناتجة عن نقص في إنتاج الزيوت اللتي تحتاجها البشرة، في هذه الحالة عليك تجنّب أي منتجات كحولية، و حاول الابتعاد عن استخدام الماء السّاخن عن الاستحمام إذا أنه يفقد البشرة رطوبتها.

٢- البشرة الدهنيّة: تبدو لامعة و يمكنك ملاحظة كمية الزيوت بالوجه، إذا كنت تملك هذا النّوع من البشرة عليك باستخدام منظفات الوجه المخصصة للبشرة الدهنية و حاول استخدام القليل من المرطبات المناسبة بعد ذلك، إذ أن الجفاف اللذي قد تعاني منه البشرة بعد التنظيف قد يؤدي إلى زيادة في إفراز الدهون عمّا كان عليه الوضع قبل غسل البشرة.

٣- البشرة العادية: من خصائص البشرة اعادية الاتزان في انتاج الزيوت الطبيعية و هي ادائماً ما تبدو ذات منظر مشرق، لكن هذا النوع من البسرة هو الأسرع في ظهور التجاعيد مع التقدّم في السّن لذا يجب عليكأن تتبع النظام المناسب لمكافح ظهور علامات التقدّم بالسّن.

 

 

 

الصحة     الجمال      الأناقة      المطبخ      المجتمع     ترفيه     أدبيات     أعمال يدوية

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *